محادثة هاتفية بين محمود عباس و مسؤول اماراتي قبل ايام من اعلان الاتفاق

بدون رقابة - أخبار 

  الامارات العربية غاضبة من رد فعل الرئيس الفلسطيني محمود عباس من الاتفاق مع إسرائيل.

و فاقم الوضع توترا اكثر بعدما أصدره مفتي السلطة الفلسطينية فتوى يمنع فيها زيارة القدس والصلاة في المسجد الأقصى. و كان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يدعوا في مناسبات عدة العرب و المسحيين و المسلمين لزيارة القدس

و في تسجيل قصير لحديث أجراه عباس قبل أيام قليلة فقط من إعلان الاتفاق مع إسرائيل ، قال فيه ، من بين مواضيع اخرى ، أن الإمارات ستكون الدولة الأولى التي سيزورها و اول شخص سيلتقي به هو الشيخ محمد بعد رحيل فيروس كورونا.

و يقول عباس في التسجيل: “نريد فقط تسوية الأمور بيننا وبين الإمارات. لن نسمح لوسائل الإعلام بتشويه اسم الإمارات. بعون ​​الله عندما تنتهي مشكلة الكورونا ستكون أول دولة نزورها وأول شخص نلتقي به هو صديقنا الشيخ محمد “.

ويضيف عباس : “سنكون مع الشيخ محمد كما مع الشيخ زايد ، أطلب منكم ابلاغ الشيخ محمد التحيات و الاحترام له ولجهوده”.

و اكدت مصادر انه تم مناقشة المساعدات الطبية و اطلاع السلطة الفلسطينية على تطورات و خطوات دولة الامارات قبل ايام من اعلان الاتفاق. لكن  السلطة  الفلسطينية رفضت التعليق.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على