مالكو ناقلات يطلبون تغيير ميناء شحن النفط لإسرائيل

افادت وكالة رويترز نقلا عن مصادر بقطاع الشحن اليوم الجمعة إن اثنين على الأقل من مالكي الناقلات التي تشحن النفط الخام إلى إسرائيل طلبا التحويل من عسقلان إلى ميناء حيفا في إسرائيل بسبب “القتال”.

بدأت أخطر مواجهات بين إسرائيل وغزة منذ الحرب الاخيرة عام 2014، يوم الاثنين ، بعد أن أطلقت حركة حماس صواريخ على القدس وتل أبيب، ردا على اشتباكات بين قوات الشرطة الإسرائيلية وفلسطينيين بالقرب من المسجد الأقصى ومحاولات طرد فلسطينيين من ديارهم في حي الشيخ جراح في القدس المحتلة.

وأصيبت منطقة صناعية بالقرب من عسقلان يوم الثلاثاء بصاروخ من غزة، مما ألحق أضرارا بالغة بصهريج تخزين تابع لشركة مملوكة للحكومة تدير شبكة من خطوط أنابيب نقل الوقود.

ولدى “إسرائيل” مصفاتان. واحدة تديرها باز أويل بالقرب من عسقلان بطاقة 100 ألف برميل يوميا، والأخرى تديرها مجموعة بازان بالقرب من حيفا بطاقة 200 ألف برميل يوميا.

وقالت المصادر إن الناقلات التي طلبت تغيير الميناء كانت تحمل نفطا من منطقة البحر الأسود.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على