تصريح لـ بينيت يكشف ان اللقاحات لدى “اسرائيل” ينتهي صلاحيتها مطلع يوليو

إسرائيلبلا رقابة

كشف تصريح لرئيس الوزراء الاسرائيلي الجديد نفتالي بينيت ان جميع لقاحات “اسرائيل” ينتهي تاريخ صلاحيتها يوم 9 يوليو تموز. 

جآءت تصريحات بينيت خلال دعوته الى اولاياء الامور لاصطحاب ابنائهم الذين تتراوح اعمارهم بين 12 و15 سنة وتطعيهم بلقاح فايزر، بسبب مخاوف من سلالة دلتا الجديدة للفيروس. 

كانت السلطة الفلسطينية قد عقدت صفقة مع “اسرائيل” تقضي بتسلم نحو 1.4 مليون جرعة من لقاح فايزر، بشرط ان تعيد العدد ذاته شركة فايزر لاسرائيل من حصة السلطة الفلسطينية خلال الاشهر المقبلة.

ومع انخفاض أعداد الإصابات في يونيو حزيران، رفعت “إسرائيل” تقريبا جميع قيود التباعد الاجتماعي وستسمح الشهر المقبل للسياح الذين تلقوا التطعيم دخول “اسرائيل”.

لكن بعد أن عاد معدل الاصابات بالصعود، وتجاوز 125 إصابة يوم الاثنين بعد ظهور بؤر تفش في مدرستين، ويرجع ذلك إلى سلالة دلتا شديدة العدوى، أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت إمكانية تمديد تشديد القيود على الحدود في إطار احتياطات جديدة.

وقال بينيت في “تصريح تلفزيوني “لقحوا أبناءكم”، محذرا من أن الجرعات الموجودة حاليا ستنتهي صلاحيتها في 9 يوليو تموز.

وتقول أكبر جهتين تقدمان الرعاية الصحية في إسرائيل إن مواعيد التطعيمات لمن تتراوح أعمارهم بين 12 و15 عاما تضاعفت ثلاث مرات خلال الأيام القليلة الماضية.

وقال إسحق نيفو، الذي اصطحب ابنته البالغة من العمر 13 عاما للحصول على اللقاح في بلدة بنيامينا التي ظهر الفيروس في إحدى مدارسها مؤخرا “الآن، بعد ظهور بؤر تفشي كوفيد، قلت لنفسي (لا بد من تطعيمها) اليوم… لم أعد قلقا (بشأن اللقاح)”. وفقا لرويترز.

وأوصت وزارة الصحة الاسرائيلي يوم الاثنين بحصول من تتراوح أعمارهم بين 12 و15 عاما على التطعيم، وتعمل الآن على توعية الآباء لحملهم على إحضار أبنائهم المراهقين للحصول على التطعيم.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على