وفد أمني مصري يزور إسرائيل ورام الله لتثبيت وقف إطلاق النار وحل مشكلة الأسرى

ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أرسل اليوم الأحد وفدا أمنيا رفيع المستوى إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية، لبحث تثبيت وقف إطلاق النار وإعادة الإعمار ومناقشة سبل التوصل لتهدئة شاملة بالضفة الغربية وقطاع غزة.

وقالت الوكالة إن السيسي دعا لاستمرار الجهود والاجتماعات لحل مشكلة الأسرى والمفقودين بين إسرائيل وحركة حماس.

ووجه السيسى رسالة للرئيس الفلسطيني محمود عباس نقلها رئيس المخابرات العامة عباس كامل “تؤكد على دعم مصر الكامل للشعب الفلسطيني”.

وفي القدس قال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي إن بنيامين نتنياهو استقبل رئيس المخابرات المصرية في مقر إقامته وطرح “المطالبة الإسرائيلية باستعادة الجنود والمدنيين المحتجزين في قطاع غزة في أقرب وقت”.

وقال مكتب نتنياهو “تم أيضا بحث الآليات التي من شأنها منع حماس من تعزيز قدراتها العسكرية ومنعها من استخدام الموارد التي ستوجه مستقبلا لدعم سكان القطاع”.

وبدأ سريان الهدنة يوم 21 مايو أيار. وتحكم حركة حماس قطاع غزة. وتفرض “إسرائيل” حصارا على القطاع منذ 2007 وتقول إن هذا يهدف إلى منع الحركة من جلب أسلحة.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على