وزير خارجية المانيا يصل القدس لمناقشة خطط الضم الاسرائيلية

بدون رقابة - أخبار 

وصل وزير الخارجية الألماني “هيكو ماس” إلى القدس يوم الأربعاء، في سبيل مناقشة خطط الضم التي اعلنت إسرائيل نيتها بدء ضم أجزاء من الضفة الغربية المحتلة الشهر المقبل.

ومن المتوقع أن يعبر ماس عن استياء hلمانيا من خطوة الضم خلال محادثات مع نظيره الإسرائيلي غابي أشكنازي.

تعد خطط الضم جزءًا من خطة إدارة ترامب للشرق الأوسط وقد أثار انتقادات من بعض أقرب حلفاء إسرائيل ، بما في ذلك الاتحاد الأوروبي.

ويقول منتقدون إن الخطة ستدمر أي آمال باقية في إقامة دولة فلسطينية والتوصل إلى اتفاق سلام قائم على دولتين.

وتتصور أن تترك حوالي ثلث الضفة الغربية ، التي احتلتها إسرائيل عام 1967 ، تحت سيطرة إسرائيلية دائمة ، بينما تمنح الفلسطينيين حكماً ذاتياً موسعاً في بقية الأراضي.

و أفادت وسائل إعلام عبرية يوم الأربعاء، أن رئيس وزراء  الإحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو سيعلن في البداية عن ضم ثلاث كتل إستيطانية في الضفة الغربية، ولكن ليس غور الأردن أو مناطق استيطانية أخرى

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على