وزارة الصحة الفلسطينية ترسل عينات لمصابين بفيروس كورونا لمستشفى”إسرائيلي”

زعمت وزارة الصحة الفلسطينية، نها لا تملك اجهزة فحص للكشف عن فيروس أوميكرون” الجديد. وقالت مي الكيلة وزيرة الصحة الفلسطينية يوم الأحد، إن وزارتها ارسلت مئة عينة لأشخاص مصابين بفيروس كورونا إلى مستشفى تل هشومير في “إسرائيل” لمعرفة إن كانت هناك إصابات بمتحور أوميكرون الجديد.

وأضافت في تصريحات لإذاعة صوت فلسطين الرسمية انها “بانتظار الرد وفي حال كان هناك أي إصابة بالمتحور ستعلن عنها مباشرة”.

تصريحات وزارة الصحة الفلسطينية

وزارة الصحة الفلسطينية
وزارة الصحة الفلسطينية

ذكرت الوزيرة كيلة أن هذه العينات لأشخاص وصلوا من الخارج دون ان توضح الوجهات التي جاءوا منها.

وأضافت أنه لم يتم حتى الآن تسجيل أي إصابة بالمتحور الجديد في الأراضي الفلسطينية ولكن هذا لا يعني أنه لا توجد حالات مصابة.

وقالت “كل الحالات المصابة إيجابيا بكورونا نعمل لها فحوصات وتسلسل للجينات الفيروسية الموجودة في هذه العينة ومن هنا نستطيع القول إنه يوجد متحورات في فلسطين أم لا”.

وقالت الكيلة إلى عدم توفر المواد المختبرية اللازمة للكشف عن السلالة الجدية من فيروس كورونا وأضافت “لا نزال بانتظار المادة المخبرية التي تكشف مباشرة عن وجود هذه السلالة وإن شاء الله ستصلنا قريبا من أجل أن نتحقق إذا كانت هناك حالات أم لا”. لكنها لم تتطرق الى الجهات التي قدمت او تبرعت بتلك الاجهزة.

أقرأ أيضًا:

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على