هنية في منزل نبيه بري غرب بيروت وتونس تغلق الباب أمامه

فلسطين بدون رقابة

قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، في منزل نبيه بري ان حركته تتمسك بحق عودة اللاجئين الفلسطينيين ورفض التوطين أو الوطن البديل.

جاء ذلك في تصريح صحفي عقب لقائه رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون يوم الاثنين. وعبر هنية عن دعمه للقوانين الصادرة عن البرلمان اللبناني التي تتيح حقوقا أوسع للاجئين الفلسطينيين في لبنان

وقال هنية أنه ناقش خلال لقائه مع المسؤولين اللبنانيين نتائج الحرب الأخيرة مع إسرائيل، مشدداً على تمسك حركته بالقدس “كعاصمة أبدية للدولة الفلسطينية” ومشيداً بالدعم العربي واللبناني للحركة.

هنية في بيروت

وكان قد التقى هنية والوفد المرافق رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، في منزله غرب بيروت، وكذلك رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب، في مقر الحكومة وسط بيروت. وتأتي الزيارة في إطار جولة لوفد رفيع من قيادات حركة حماس لعدد من دول المنطقة. نسخ من الصفحة

تونس تغلق الباب ام هنية

تحدثت وسائل اعلام تونسية الاسبوع الماضي، عن عدم استقبال رئيس الجمهورية التونسية لقيادة حركة حماس. 

وقال سامي ابو زهري المتحدث باسم حركة حماس في حديث مع اذاعة “موزاييك”، وهي اذاعة مستقلة، ان حركته لم تعبر عن اي انزعاج من عدم استقبال الرئيس قيس سعيد للحركة. 

وعبر ابو زهري عن ارتياح حماس من الموقف التونسي الرسمي من القضية الفلسطينية.

واضاف أبو زهري، أن الإعداد لزيارة الوفد إلى تونس كان قد تضمن ترتيب لقاء مع رئيس الجمهورية قيس سعيد، وأنهم كانوا حريصين على ذلك.

واوضح مصدر صحفي تونسي ان عدم استقبال تونس لقيادة حركة حماس يعود الى التزام تونس بالجارة الجزائر التي لم تقدم دعوة لحركة حماس لزيارتها، ولذلك لم ترغب تونس استقبال حماس في وقت اغلقت الجزائر الباب ام حماس.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على