هجوم على الأمن الأردني وشهود يقولون إنه بسبب حظر نائب بالبرلمان

ذكرت وسائل إعلام أردنية رسمية نقلا عن وزارة الداخلية، أن منطقة على مشارف العاصمة عمان شهدت “هجمات مسلحة على قوات الأمن” في حين قال شهود إن الهجمات نفذها مؤيدون عشائريون لنائب علق البرلمان عضويته مؤخرا. وفقا لرويترز

وقرر البرلمان قبل أيام تجميد عضوية النائب أسامة العجارمة لمدة عام لإهانته المجلس مما دفع أفراد من عشيرته للدعوة لاحتجاجات.

وذكرت الشرطة الأردنية في بيان منفصل بثته وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا)، أن أربعة من أفراد قوة أمن “تعاملت مع أعمال شغب في منطقة ناعور أصيبوا وهم قيد العلاج”.

وقال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام إن قوة أمنية تعاملت مساء السبت مع أعمال شغب وإحراق مركبات في ناعور.

وذكرت وزارة الداخلية يوم السبت إنها لن تسمح بأي تجمعات تخالف “القوانين الناظمة لحق التجمع”. وفقا لتقرير نشرته رويترز.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على