الولايات المتحدة تطالب عباس بإجراء اصلاحات تشمل تغيير حكومة إشتية

الولايات المتحدة الامريكية تطالب السلطة الفلسطينية  باجراء اصلاحات وتغيير حكومة إشتية ووضع حد للتهديدات بالغاء الاعتراف بإسرائيل.

وأفادت القناة 12 العبرية، أن واشنطن طلبت من الرئيس الفلسطيني محمود عباس بوضع حد للتهديدات الفلسطينية، بإلغاء الاعتراف بإسرائيل، وبضمانة عدم تشكيل حكومة تكنوقراط تضم حركة حماس التي تدير قطاع غزة. 

تصريحات عن تغيير حكومة إشتية

حكومة إشتية
حكومة إشتية

وقالت القناة: “إن السلطات الأمريكية أرسلت مؤخرا عددا من الرسائل إلى عباس، من بينها رسائل تطالبه باصلاح السلطة الفلسطينية، ووضع حد لتهديداتها بإلغاء الاعتراف بإسرائيل، وتأكيده عدم تشكيل حكومة تكنوقراط تضم حركة حماس”

وأضافت، “في ما يتعلق بتنفيذ الاصلاحات، ترى إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن أن عباس يفقد دعمه الشعبي ويواجه خطرا كبيرا، ويجب عليه تشكيل حكومة جديدة، بدلا من تلك الحكومة التي يرأسها محمد اشتية”.

وتابعت: “بالنسبة لتشكيل حكومة تضم حركة حماس أو وزراء محسوبين على الحركة، فالأمريكيون غير راضين أيضا عن اللقاءات التي عقدتها حماس مؤخرا مع المخابرات المصرية في القاهرة”

وأكدت أنه برز احتمال توحيد فتح وحماس قواهما في حكومة تكنوقراطية خلال هذه اللقاءات ما يمكن حماس أن تعمل من خلف الكواليس دون قبول توجيهات مهمة بملف الصراع الاسرائيلي الفلسطيني، ولفتت إلى أنه بعد أن التقى عباس بالمسؤولين الأمريكيين تعهد بعدم تشكيل مثل هذه الحكومة.

تأتي هذه التصريحات الأمريكية ردا على تصريحات عباس بتهديده سحب الاعتراف بإسرائيل في حال عدم انسحابها من الأراضي الفلسطينية عام 67 ومنع تحقيق حل الدولتين في خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر\ أيلول الماضي. 

أقرأ أيضًا:

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على