كوخافي : طاقم وكالة أسوشيتد برس كانو يشربون القهوة مع قيادات حماس

شكلّت الغارة الجوية على برج الجلاء في قطاع والتي ضمت وكالات اعلامية منها وكالة أسوشيتد برس الامريكية مثار جدول واسع في الاوساط العالمية لما اعتبروه أنه استهداف مباشر للمدنيين والصحفيين.

وبحسب قناة ال 12 الاسرائيلية فان رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي قال في تصريح صحفي له يوم الخميس ،” أن صحفيي وكالة أسوشيتد برس الامريكية في قطاع غزة كانوا يشربون قهوة الصباح مع خبراء الكترونيات لحركة  حماس”، أي البرج الذي دمرته الطائرات الاسرائيلية ابان العدوان الأخيرة على قطاع غزة.

 وفي التفاصيل أكدت القناة أن كوخافي أجرى محادثة مع مسؤول أجنبي لم يذكر اسمه أنه في الكافتيريا الواقعة في الطابق الارضي لبرج الجلاء شرب صحفيو وكالة أسوشيتد برس القهوة جنبا الى جنب مع خبراء الالكترونيات في حماس سواء علموا بذلك أم لا.

وأضاف كوخافي : لقد كان ضرب البرج امرا مبررا ولست نادما على ذلك.

“الوكالة ترد .. ادعاءات باطلة “

من جانبه ردكت وكالة أسوشيتد برس على الادعاءات الاسرائيلية في بيان صحفي لها يوم السبت قالت فيه ، ” أن هذا  الادعاء لا أساس له وغير مدعم بالأدلة ولم يكن هناك كفتيريا في المبنى”  وأشارت الوكالة في بيانها أن مثل هذه الادعاءات تعرض صحفيي الوكالة للخطر وطالبت الوكالة باجراء تحقيق شامل مستقل حول تدمير المبنى الذي يحتوي مكاتب الوكالة في قطاع غزة.

وأضافت الوكالة، أنه لم يكن لدينا أي علم بوجود حماس داخل المبنى كما لم يتم تحذيرنا بأي وجود محتمل من هذا القبيل قبل الغارة الجوية، وأننا لا نعلم ما تظهره الادلة الاسرائيلية التي تحدث بشأنها رئيس الاركان الاسرائيلي ونريد أن نعرفها.

يشار أن جيش الاحتلال اصدر بيانا سابقا قال فيه ، “أن الطائرات الاسرائيلية أغارت على مبنى الجلاء قيل أنه يحتوي على مصالح حيوية تابعة للاستخبارات العسكرية لحماس، وأن هناك مكاتب اعلامية مدنية تتستر حماس خلفها وأن حماس تضع مصالحها العسكرية في قلب المجتمع المدني”.
ويدعى الجيش الاسرائيلي في البيان أنه حذر المتواجدين داخل المبنى قبل الغارة ومنحهم الوقت الكافي للاخلاء.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على