فيلم الانتخابات.. السلطة تدعو لإجراء انتخابات البلديات وتتجاهل الأهم!

فلسطين – بدون رقابة

بعد مرور 4 أشهر على الغاء الرئيس محمود عباس الانتخابات التشريعية والرئاسية يعود الحديث مجددا عن اجراء انتخابات في الضفة الغربية.

الحديث هذه المرة عن دعوة الحكومة الفلسطينية لإجراء الانتخابات المحلية في ديسمبر المقبل. الدعوة لاقت ردود أفعال واسعة، سيما أنها تأتي في اعقاب الغاء السلطة للانتخابات الأهم في الساحة السياسية الفلسطينية.

انتخابات البلدية في فلسطين

بعد دعوة الحكومة لإجراء الانتخابات، جاءت دعوات ومطالبات مضادة من شخصيات وفصائل فلسطينية للسلطة بإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني، باعتبارها الأولوية القصوى والحجر الأساس لترتيب البيت الداخلي.

واتفقت شخصيات سياسية وحزبية على ضرورة اجراء انتخابات شاملة في الضفة وغزة، لا تقتصر فقط على البلديات.

دعوات سياسية

وأكد القيادي في حركة حمـاس بالضفة الغربية حسن يوسف، أن الانتخابات الشاملة هي مطلب كل مكونات القوى والهيئات والمؤسسات، والتركيز على إجراء الانتخابات القروية هي انتقائية.

وأضاف أنه “لا يجوز أن تكون مزاجية ومفصلة على مقاس معين ومحدد”.

فيما دعا الأمين العام للمبادرة الوطنية مصطفى البرغوثي إلى إجراء شامل للانتخابات بما في ذلك التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني لتكون مخرجاً للأزمة الحالية، مبيناً أن إجراء الانتخابات المحلية أمر مرحب به ومطلوب لكنه لن يحل الأزمة الفلسطينية.

انتخابات غزة 2021

أعلنت فصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة رفضها دعوى السلطة لإجراء الانتخابات المحلية القروية الجزئية التي تخدم مصالح حزبية وفئوية ضيقة لصالح حزب السلطة على حساب مصالح الشعب وتطلعاته.

وأكدت الفصائل أن هذه الدعوى التي تقدمها السلطة في ظل تعنتها وإلغائها للانتخابات الرئاسية والتشريعية والوطنية هي ذر للرماد في العيون.

التوافق أولاً

وشددت الفصائل على أن أي انتخابات تحتاج إلي توافق وطني وتهيئة المناخات لذلك وعلى السلطة أن تلتزم بالاتفاقيات الوطنية السابقة من انتخابات رئاسية وتشريعية ومجلس وطني وايضا بما فيها المجالس المحلية”.

إقرأ المزيد: هل سيؤثر تأجيل الانتخابات على العلاقة بين الاتحاد الأوروبي والسلطة الفلسطينية؟

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على