قطر تعتمد صفقة القرن اساسا لحل “الصراع” الفلسطيني الاسرائيلي

 بدون رقابة - أخبار 

قامت قطر بأول إعلان رسمي عربي واضح لتبني صفقة القرن أساسا للتفاوض وحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

بين بسام الصالحي امين عام حزب الشعب الفلسطيني في تصريح صحفي، أن ما ورد في وثيقة التفاهم “الإستراتيجي الإمريكي القطري”، الذي عقد يومي 14 و15 سبتمبر الجاري، هو اول اعلان عربي قطري واضح يعتمد صفقة القرن اساسا لحل الصراع الفلسطيني الاسرائيلي.

و اعتبر ان الخطوة تعد تطورًا خطيرًا جدا يؤكد أهمية الإسراع في تنفيذ كل ما تم الاتفاق عليه في الاجتماع الأخير للفصائل الفلسطينية.

وشدد على أهمية استنهاض طاقات الفلسطينيين في جميع أماكن تواجدهم والحوار الصريح مع كل مكونات الشعبي، لمواجهة المخاطر، وتجديد المشروع الوطني ومؤسسات الشعب الفلسطيني، وإزالة كل ما اعترى ذلك من نواقص وفجوات، ومعالجتها بصورة صريحة دون تبسيط أو مكابرة.

وتابع: هذا أبرز ما تم نقاشه، ونشر نصا في وثيقة التفاهم “ناقشت الحكومتان القضايا ذات العلاقة بالأمن الإقليمي بما في ذلك جهودهما المشتركة لهزيمة “داعش” وبناء السلام ووضع نهاية للصراع في ليبيا وسوريا واليمن والتطورات السياسية في العراق وإمكانيات التوصل إلى حل عن طريق التفاوض للصراع الإسرائيلي الفلسطيني بناء على رؤية الولايات المتحدة للسلام”.

وعقدت قطر والولايات المتحدة الأمريكية الحوار الاستراتيجي القطري الأمريكي الثالث بالعاصمة الأمريكية واشنطن، خلال يومي 14 و15 سبتمبر 2020، وترأس الجلسة الافتتاحية كل من محمد بن عبدالرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية ومايك بومبيو وزير الخارجية الأمريكي، حيث عبر كل منهما في كلمته الترحيبية عن متانة العلاقات الثنائية.

من جهته قال عضو المكتب السياسي لحزب الشعب وليد العوض إن قطر تشهر تطبيعها، وأي تبرير لذلك غير مقبول

وأكد العوض إعلان قطر تبنيها لرؤية ترامب وصفقة القرن خلال اتفاقها الاستراتيجي مع أمريكا.

وأضاف العوض، ان تصريحات د.موسى أبو مررزوق أمس (لفرانس 24) بأن قطر تريد مساعدة الشعب الفلسطيني ولا يمكنها ذلك إلا عبر إسرائيل ، هي تصريحات تبرر سلوك قطر، وغير موفقة وغير مقبولة على الإطلاق.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على