شركة ادوية مصرية بصدد تصدير عقار لدول محددة لعلاج كوفيد-19

بدون رقابة - مكس 

 قالت شركة ادوية مصرية إنها أنتجت كميات كافية من دواء فيروس كورونا ، و هي بصدد تنفيذ تصدير كميات كبيرة الى الخارج.

يقوم فريق مصري في مختبر “ايفا فارم” بصنع دفعة جديدة من عقار “ الريميسيفير” ، الذي ثبت أنه يسرع فترة العلاج وشفاء مرضى COVID-19 المصابين بأمراض شديدة.

يقول الرئيس التنفيذي لشركة “إيفا فارما” رياض أرمانيوس، انه سيتم توجيه هذه الكميات إلى الأسواق الخارجية.

أصبح “ الريميسيفير” أول دواء يُظهِر فائدة في هذا الوباء ، الذي أودى بحياة أكثر من نصف مليون شخص على مستوى العالم خلال الستة أشهر الماضية.

يتداخل الدواء ، الذي يعطى من خلال الحقن الوريدي. و في دراسة تقودها الحكومة الأمريكية ، اثبت “ الريميسيفير” انه يقلل وقت التعافي بنسبة 31 ٪ – 11 يومًا في المتوسط ​​مقابل 15 يومًا لمن يتلقون رعاية معتادة فقط.

و تعتبر شركة “إيفا فارما” المصرية لتصنيع الأدوية، هي أول مصنع مرخص للأدوية في إفريقيا. و يقول أرمانيوس أنه نظرًا لأنه يجب إعطاء “الريميسيفير” عن طريق الحقن في الوريد ، لذا يتطلب إدخال المرضى إلى المستشفى للحصول على العلاج.

ويضيف أن التجارب تجري لاستكشاف طريقة أخرى لإدارة الدواء. ولكن في الوقت الحالي وفي السوق المحلية ، تبيع إيفا فارما الدواء فقط إلى المستشفيات التي توفر العزل الطبي.

أما بالنسبة للصادرات ، يقول أرمانيوس إنها مسألة أيام قبل أن يبدأ مصنعه في تصدير و بيع الدواء في الخارج.

ويقول انه لديهم لدينا العديد من الطلبات على الأدوية من الدول العربية والدول الإفريقية ودول أمريكا الوسطى، و دول اسيوية ، حيث لا يُسمح لهم بيع الدواء إلا لدول معينة بناء على الترخيص الممنوح للشركة.

في وقت سابق من هذا الشهر ، قالت إيفا فارما أنها بدأت تصنيع علاج مضاد “أفيبيرافير ” وهو أول دواء تمت الموافقة عليه في روسيا لعلاج مرضى COVID-19.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على