رفض العائلات الفلسطينية التسوية مع المحكمة العليا الإسرائيلية

أكدت الأخبار اليوم أن العائلات الفلسطينية قامت برفض التسوية مع المحكمة العليا الإسرائيلية، وأنها مستعدة جديًا لتفجير الأوضاع مرة أخرى، هذا بالإضافة إلى اتخاذها لبعض قرارات الإخلاء في حي الشيخ جراح.

العائلات الفلسطينية وقرار الإخلاء

العائلات الفلسطينية
العائلات الفلسطينية

كان هناك إحدى المصادر القريبة من المقاومة الفلسطينية التي أكدت اليوم الخميس الموافق يوم 4 من شهر نوفمبر أن هناك بعض العائلات الفلسطينية في حي الشيخ جراح بالقيام بالتسوية مع المحكمة العليا الإسرائيلية وأنها في طريقها لتفجير الأوضاع مرة أخرى من خلال استخدام القوة العسكرية.

مما نتج عن هذا القرار بذهاب العدو إلى محكمة الاحتلال الصهيوني وفي طريقها إلى اتخاذ إخلاء حي الشيخ جراح، وبالفعل هناك توقعات كبيرة سارية لتنفيذ هذا القرار تحت مصلحة المستوطنين في القدس المحتلة، لتقوم المقاومة الفلسطينية في المقابل بتقديم تحذيرات أن إذا استمر العدو في اتخاذ تلك الإجراءات سيكون سببًا إلى إعادة مسببات معركة سيف القدس مرة أخرى التي وقعت في شهر مايو الماضي.

فصائل المقاومة وسيف القدس

العائلات الفلسطينية
العائلات الالعائلات الفلسطينية فلسطينية

أعلنت بعض المصادر القريبة من القيادة السياسية والعسكرية القريبة من فصائل المقاومة الفلسطينية وعلى رأسهم كل من حركتي الجهاد الإسلامي وحماس بأنهم في طريقهم لمتابعة جميع الأحداث التي تحدث في حي الشيخ جراح بشكل مستمر ومتواصل.

وأقرت مصادر فصائل المقاومة على أنها لا زالت عند وعدها للعائلات الفلسطينية المظلومة في هذا الحي، وأنها لن تتردد لثانية في اتخاذ الإجراءات العنيفة باستخدام مختلف الأسلحة والأدوات لنصرتهم ضد الاحتلال الصهيونية الإسرائيلية، حتى لو قمنا باستخدام القوة العسكرية مثالًا على ذلك كما حدث من قبل.

وفور إعلان تلك الأهالي برفضها للتسوية مع محكمة الاحتلال، سرعان ما عاد التوتر مرة أخرى إلى حي جنوب المسجد الأقصى في حي الشيخ جراح

اقرأ المزيد:

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على