رؤوفين ريفلين يتخذ قرار على مضض حول تشكيل الحكومة المقبلة

افادت وسائل اعلام اسرائيلية يوم الثلاثاء، ان الرئيس الاسرائيلي رؤوفين ريفلين، كلف رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو تشكيل الحكومة المقبلة، بعد تشاورات اجريت مع الاجزاب. 

يبدو ان ريفلين ابتلع الخيار الوحيد الذي نتج عن انتخابات رابعة خلال عامين، بتكليف نتنياهو على مضض لتشكيل الحكومة المقبلة.

وقال ريفلين في تصريح تلفزيوني “اتخذت قراري بناء على التوصيات التي أشارت إلى فرصة أكبر لنتنياهو في تشكيل الحكومة” (..) “لم يكن قرارا سهلا بالنسبة لي سواء على الصعيد المعنوي أو الأخلاقي”.

وجاء في بيان مكتب الرئيس الإسرائيلي أن “52 نائبا سموا نتنياهو في حين سمى 45 آخرون عضو الكنيست يائير لبيد” المذيع الإسرائيلي السابق زعيم حزب “يش عتيد”. وفقا لصحيفة “تايمز اوف اسرائيل”

وأضاف البيان، وفقا لما اوردته الصحيفة، الذي جاء غداة مشاورات الرئيس مع الأحزاب أن “سبعة نواب سموا نفتالي بينيت بينما لم يسم 16 نائبا أحدا”. وقال ريفلين في البيان “أعرف أن الرئيس لا ينبغي أن يكلف مرشحا يواجه تهم جنائية لكن ووفقا للقانون وقرارات المحاكم، يمكن لرئيس الوزراء أن يستمر في منصبه حتى في حالة مواجهته تهما جنائية”.

ولا يجبر القانون الإسرائيلي رئيس الوزراء على الاستقالة من منصبة إلا في حال استنفذت جميع الإجراءات القانونية.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على