دعوى قضائية ضد حاكم مصرف لبنان وسلامة يرد بشأن امتلاكه عقاراته في فرنسا

 قال حاكم مصرف لبنان المركزي اليوم الاثنين إنه اشترى جميع متلكاته في فرنسا قبل توليه المنصب. أدلى رياض سلامة بتصريحاته لرويترز ردا على أنباء عن قيام منظمة شيربا غير الربحية ومجموعة من المحامين برفع شكوى قانونية ضده إلى المدعي العام المختص بالشؤون المالية في فرنسا بشأن مزاعم فساد وغسيل أموال.

وقال سلامة إنه كشف عن مصدر ثروته وعرض وثائق “في مناسبات عدة” تثبت أنه كان يمتلك 23 مليون دولار في عام 1993 قبل أن يتولى منصب حاكم مصرف لبنان.

دعوى قضائية

قالت منظمة المجتمع المدني الفرنسية “شيربا” إنها رفعت دعوى قانونية بالاشتراك مع مجموعة من المحامين أمام المدعي العام المالي الفرنسي بشأن مزاعم “فساد وغسل أموال” في لبنان.

وفي بيان نشر في وقت سابق، أوضحت أن الشكوى المقدمة لا تستهدف فقط عمليات “غسل الأموال خلال أزمة خريف 2019″، وإنما تتعلق أيضا بملابسات “استحواذ لبنانيين من القطاع الخاص أو مسؤولين عموميين على بعض العقارات الفاخرة في فرنسا بالسنوات القليلة الماضية”.

ولم يحدد البيان هوية أي أشخاص، لكن مسؤولا بمنظمة شيربا قال إن “الدعوى القانونية المرفوعة في فرنسا تستهدف حاكم مصرف لبنان المركزي رياض سلامة ومساعدين له”. وفقا لما نقلته وكالة رويترز.

وأضاف أن “الدعوى المرفوعة ضد سلامة ومساعديه تتعلق باستثمارات عقارية بملايين اليورو”.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على