خطوة اسرائيلية لدعم السلطة .. تصاريح عمل للفلسطينيين في قطاع التكنولوجيا

افادت وسائل اعلام عبرية يوم الاثنين، عن تقديم خطوة اسرائيلية لدعم السلطة، حيث منحت الحكومة الاسرائيلية تصاريح عمل للفلسطينيين، من خريجي التكنولوجيا، من سكان الضفة الغربية الضفة الغربية المُحتلة. 

وقالت صحيفة “تايمز اوف اسرائيل” ان الحكومة الإسرائيلية صادقت على مشروع تجريبي سيتم بموجبه إصدار تصاريح عمل لـ 500 فلسطيني من موظفي قطاع التكنولوجيا من الضفة الغربية على مدى ثلاث سنوات. حيث يعمل حوالي 130 ألف فلسطيني في “إسرائيل” ومستوطنات الضفة الغربية، وفقا للاحصاءات الاسرائيلية.

واوضحت الصحيفة ان هناك بعض الفلسطينيين يعملون بالفعل في شركات تكنولوجيا اسرائيلية، ولكن ليس في إطار سياسة حكومية.

خطوة اسرائيلية لدعم السلطة

خطوة اسرائيلية لدعم السلطة
خطوة اسرائيلية لدعم السلطة

وفقا لتايمز اوف اسرائيل، فان قطاع التكنولوجيا الإسرائيلي يواجه نقصا كبيرا في العمالة، ويدفع ذلك الشركات إلى البحث عن مبرمجين في الخارج في أوروبا الشرقية والهند.

وفقا للإطار الذي وافق عليه مجلس الوزراء يوم الأحد، سيحصل العاملون في قطاع الهايتك على ما لا يقل عن 150% من متوسط الأجر القومي الإسرائيلي.

على الرغم من أن قطاع التكنولوجيا في إسرائيل يدفع عموما أجورا بمعدل أعلى من القطاعات الأخرى، إلا أن متوسط الراتب الإجمالي في “اسرائيل” بلغ 11,799 شيكل (حوالي 3790 دولار) في شهر أغسطس عام 2020.

سيكون عدد تصاريح العاملين في مجال التكنولوجيا التي سيتم إصدارها قليلا: بداية، سيتم إصدار 200 تصريح فقط في عام 2022. وسترتفع الحصة بمقدار 200 تصريح آخر في عام 2023 قبل أن تصل إلى 500 تصريح بالإجمال في عام 2024.

وهذا المبلغ يتضاءل أمام 130 ألف فلسطيني يحملون حاليا تصاريح عمل داخل إسرائيل وفي مستوطنات الضفة الغربية، ويعمل غالبيتهم في وظائف الياقات الزرقاء. يشمل عمال المياومة العديد من خريجي الجامعات الفلسطينيين، الذين يدفعهم الافتقار إلى فرص عمل ذوي الياقات البيضاء في الضفة الغربية الفقيرة إلى البحث عن عمل في إسرائيل.

اسرائيل ودعم السلطة الفلسطينية

وكانت الحكومة الإسرائيلية، التي تضم رئيس الوزراء المؤيد للمستوطنين نفتالي بينيت وصولا إلى حزب “ميرتس” اليساري بالإضافة إلى حزب عربي ، تعهدت باتخاذ خطوات لدعم السلطة الفلسطينية.

في وقت سابق من هذا العام، حيث وافق مجلس الوزراء الاسرائيلي على حوالي 15,000 تصريح جديد لعمال فلسطينيين في البناء.

وافادت تقارر صحفية عبرية، ان  مجلس الوزراء رفع يوم الأحد عدد تصاريح العمل العادية لفلسطينيي الضفة الغربية بمقدار 8600، في خطوة ستصبح سارية المفعول في شهر يناير 2022. وسيتم إصدار 3600 تصريح  لمنطقة صناعية تعرف بإسم “عطروت” الصناعية الواقعة شمال القدس المحُتلة. 

أقرأ أيضًا:

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على