تنديد بجرائم الاحتلال بحق الأطفال والتعليم في غزة

أدان قطاع التعليم في شبكة المنظمات الأهلية والائتلاف التربوي الفلسطيني في قطاع غزة، استمرار العدوان الإسرائيلي على غزة، وكافة الأراضي الفلسطينية، وجرائم الاحتلال بحق الأطفال والمؤسسات التعليمية في القطاع.

وحمل قطاع التعليم والائتلاف في بيان وصل وكالة “صفا” يوم الاثنين، الاحتلال المسؤولية الحقوقية والقانونية الكاملة عن هذه الانتهاكات والجرائم، وما يسببه من خسائر وتداعيات محتملة على الأطفال والحياة التعليمية للفلسطينيين في الأراضي الفلسطينية.

وطالب المجتمع الدولي والأمين العام للأمم المتحدة واليونيسكو، بالخروج عن صمتهم وإدانة الجرائم التي ترتكبها قوات الاحتلال بشكل مستمر وممنهج وواسع النطاق ضد حقوق الشعب الفلسطيني، وضد المؤسسات التعليمية والأطفال، والتحقيق فيها.

كما طالب بوضع سلطات الاحتلال محل المساءلة والمحاسبة، وإنهاء حقبة الإفلات من العقاب على هذه الجرائم، بما فيها ضرورة إدراج الاحتلال وأركانه المختلفة، وجيشه والمستوطنين الإرهابيين على قائمة الأمم المتحدة للجهات التي تنتهك حقوق الأطفال أثناء النزاعات المسلحة.

وأكد البيان ضرورة توفير برامج دعم نفسي للأطفال للتخفيف من حدة الصدمات النفسية التي يتعرضون لها وتداعياتها وتقديم الإرشادات المناسبة لهم ولعائلاتهم.

ودعا قطاع التعليم والائتلاف التربوي إلى ضرورة التعاون ما بين كافة مكونات منظمات المجتمع المدني الفلسطينية والدولية من أجل القيام بأكبر حملة رصد وتوثيق لكافة جرائم سلطات الاحتلال بحق الأطفال والطلبة والمعلمين والمؤسسات التعليمية.

وطالب بتشكيل خلية عمل من أجل إعداد سلسلة تقارير حقوقية لاستخدامها في تفعيل كافة الآليات الدولية لحماية حقوق الإنسان بما فيها محكمة الجنايات الدولية، والمقرر الأممي الخاص بالتعليم.

وأكد حق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير وتحقيق العدالة والعيش بسلام وأمان، وحقه الكامل في الحصول على حقوقه التي نصت عليها مختلف الاتفاقيات والشرائع والمواثيق الدولية، بما فيها حق أطفاله وشبابه في التعليم.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على