تلاعب في سجل الناخبين بالضفة الغربية قبيل اغلاق باب التسجيل

اعلنت لجنة الانتخابات المركزية، في بيان صحفي يوم الاربعاء، انها رصدت محاولات و تلاعب لتغيير مراكز تسجيل الناخبين دون علمهم. 

و اوضحت اللجنة انها تلقت شكاوى وردت من مواطنين حول نقل مراكز تسجيل الناخبين داخل نفس التجمع السكاني من قبل اشخاص خارج أطر اللجنة. 

وقالت اللجنة، انها تابعت الموضوع بشكل عاجل، حيث تبين أن هذه المشكلة تركزت في مدينة الخليل، وأعادت أسماء المواطنين المنقولين إلى مراكز تسجيلهم الأصلية. ونوهت الى أنها قدمت شكوى بهذا الخصوص الى النائب العام، ، لاتخاذ المقتضى القانوني بحق من ارتكبوا هذا الفعل.

ودعت لجنة الانتخابات كافة المواطنين إلى التأكد من بياناتهم والإبلاغ عن أي تغيير جرى على بياناتهم في سجل الناخبين دون علمهم، وذلك في مكاتبها بمختلف محافظات الوطن.

اغلاق باب الناخبين

أغلقت لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية، اليوم الأربعاء، باب تسجيل الناخبين، للانتخابات الفلسطينية، التشريعية و الرئاسية، المزمع اجراؤها في وقت لاحق من هذا العام. 

و اعلنت لجنة الانتخابات في بيان صحفي، ان عملية تسجيل الناخبين انطلقت منذ إعلان المرسوم الرئاسي وحتى منتصف ليلة الاربعاء، وجرى تسجيل (421 ألف) مواطن ومواطنة، ليبلغ العدد الكلي للمسجلين 2.622 مليون مواطن ومواطنة، بنسبة 93.3 بالمئة من أصحاب حق التسجيل البالغ عددهم 2.809 مليون مواطن؛ وفقاً لتقديرات الجهاز المركزي للإحصاء.

وقالت اللجنة “هذه الأرقام تعكس إقبالاً كبيراً على عملية التسجيل، ما يعكس رغبة المواطنين في المشاركة بالعملية الانتخابية، مبينة أن عملية التسجيل تمت وفقاً للخطة المعدة سلفاً، دون أي مشاكل تذكر”.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على