ترامب: عباس كان يريد الحصول على صفقة القرن و نتنياهو كان سببا في فشلها 

قال الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب أن أحد أسباب فشله في تحقيقصفقة القرنبين إسرائيل والفلسطينيين هو أن رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهولم يرغب أبدًافي تحقيق السلام مع الفلسطينيين. وفقا لتقرير نشره موقعواللااالاسرائيلي.

وقال ترامب في مقابلة اجريت في ابريل، مع  الصحفي الاسرائيلي باراك رافيد الذي يعمل لصالح موقعواللا، عن كتابه الجديدسلام ترامب: الاتفاقيات الإبراهيمية والثورة في الشرق الأوسط“. ويتضمن الكتاب وصفاً مفصلاً لجهود ترامب للتوصل إلى اتفاق بين إسرائيل والفلسطينيين وكيف أدى الفشل في التوصل إلى مثل هذه الصفقة إلى اتفاقات إبراهيم وتطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات والبحرين والمغرب والسودان.

ترامب وصفقة القرن

صفقة القرن
صفقة القرن

قدم ترامب خطته للسلام، المعروفة باسم صفقة القرن، في 28 يناير 2020 في حفل رسمي في البيت الأبيض. كانت هذه أفضل خطة قدمها رئيس أمريكي بالنسبة لإسرائيل على الإطلاق. بحسب قناة i24 الاسرائيلية. وتضيف القناة، ومع ذلك، مثل اثنين من أسلافه في المنصب بيل كلينتون وباراك أوباما، توصل ترامب أيضًا إلى استنتاج مفاده أن نتنياهو ليس جادًا بشأن حل الدولتين. وقال ترامب: “لا أعتقد أن بيبي أراد في يوم من الأيام تحقيق السلام مع الفلسطينيين“.

وقال ترامب في المقابلة انه أدرك في وقت مبكر من رئاسته أن نتنياهو يمثل عقبة أكبر أمامه لتحقيق السلام من الرئيس الفلسطيني محمود عباس. وقال ترامب عن عباساعتقدت أنه كان رائعا، لقد كان مثل الأب بالنسبة لي، اعتقد أنه كان يريد الحصول على الصفقة وعلى السلام أكثر من نتنياهو.”

اقرأ أيضًا:

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على