بايدن يرحب بتشكيل حكومة جديدة في إسرائيل ويؤكد على الدعم الأمني

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن إن الولايات المتحدة ما زالت ملتزمة بأمن إسرائيل وستعمل مع حكومتها الجديدة بعد أن أنهى البرلمان الإسرائيلي حقبة بنيامين نتنياهو التي استمرت 12 عاما رئيسا للوزراء اليوم الأحد.

وفي بيان لم يأت على ذكر نتنياهو، رحب بايدن بالائتلاف الحاكم الجديد في إسرائيل بقيادة نفتالي بينيت وسعى إلى التأكيد‭‭‭ ‬‬‬مجددا على متانة العلاقات الأمريكية-الإسرائيلية.

وقال البيت الأبيض إن بايدن تحدث مع بينيت يوم الأحد “لتقديم تهانيه الحارة”.

وتابع البيت الأبيض “عبر بايدن عن رغبته القوية في تعميق أواصر التعاون بين الولايات المتحدة وإسرائيل في ظل كثير من التحديات والفرص التي تواجه المنطقة.

اتفق بايدن ونفتالي على أنهما وفريقيهما سيجرون مشاورات عن كثب بشأن كافة القضايا المتصلة بأمن المنطقة بما في ذلك إيران”.

وفي بيان صدر في وقت سابق قال بايدن “أتطلع إلى العمل مع رئيس الوزراء بينيت لتعزيز كافة أوجه العلاقة الوثيقة والدائمة بين بلدينا… ليس لإسرائيل صديق أفضل من الولايات المتحدة”.

وأضاف بايدن “الولايات المتحدة لا تزال ثابتة في دعمها لأمن إسرائيل.. إدارتي تتعهد تماما بالتعاون مع الحكومة الإسرائيلية الجديدة لتعزيز الأمن والاستقرار والسلام للإسرائيليين والفلسطينيين ولجميع من في المنطقة”.

وعلى النقيض من ذلك لم يتحدث بايدن إلى نتنياهو لمدة نحو شهر بعد تولي الرئيس الأمريكي منصبه في 20 يناير كانون الثاني.

كما أصدر وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن ووزير الخارجية أنتوني بلينكن بيانات للترحيب بنظيريهما في الحكومة الإسرائيلية الجديدة.

وفاز بينيت، وزير الدفاع السابق والمليونير في مجال التكنولوجيا الفائقة، بالثقة في البرلمان بأغلبية 60 صوتا مقابل 59 ومن المرجح أن يكون الائتلاف الجديد المشكل من اليسار والوسط واليمين والأقلية العربية ائتلافا هشا.

وتعهد نتنياهو الذي شغل رئاسة الوزراء لفترة أطول من أي زعيم إسرائيلي آخر بالعودة إلى السلطة قريبا.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على