الاردن يُحذر و السعودية تؤكد على موقفها من القضية الفلسطينية

بدون رقابة - أخبار 

حذر الاردن من اي اجراءات تقوض حل الدولتين في الملف الفلسطيني – الاسرائيلي. 

وزير خارجية الاردن ايمن الصفدي أكد في مؤتمر صحفي مشترك، مع نظيريه اليوناني نيكوس ديندياس و القبرصي نيكوس خريستودوليديس في زيارتهما الغير محددة الى العاصمة الاردنية عمان، ان الاجراءات التي تقوض حل الدولتين، دائما يحدر الاردن منها. 

و يبحث اليونان و قبرص العلاقات الاردنية الاوروبية و عدد من القضايا الاقليمية. 

اكد وزير خارجية الاردن على اقامة دولة فلسطينية و عاصمتها القدس المحتلة على حدود عام 1967، و كسر الجمود و العودة للمفاوضات بين الطرفين.

و في السياق ذاته، اكدت السعودية على موقفها الثابت من القضية الفلسطينية. 

حيث جدد مجلس الوزراء السعودي يوم الثلاثاء على موقف المملكة تجاه القضية الفلسطينية، قائلا إنها “قضية عربية أساسية ولم تتوان عن الدفاع عنها”.

وقال المجلس في بيان إن القضية “لا تزال على رأس القضايا التي تدعمها في سياستها الخارجية”، مجددا كذلك “التمسك بمبادرة السلام العربية 2002”. مشددا على “أهمية كف الاحتلال الاسرائيلي عن بناء المستوطنات على الاراضي الفلسطينية الذي يشكل انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي، وعقبة أمام تحقيق السلام الدائم والشامل”.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على