يؤيد معظم الإسرائيليين ضم الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية

بدون رقابة - أخبار

 كشف استطلاع اسرائيلي جديد أن غالبية قليلة من الإسرائيليين، وهو ما نسبته 52 في المائة ممن شملهم الاستطلاع، يؤيدون ضم أجزاء كبيرة من الضفة الغربية الفلسطينية المحتلة. بينما يعتقد 32 في المائة فقط أن ضم مناطق من الضفة الغربية سيجري هذا العام.

يشكل ضم أجزاء كبيرة من الضفة الغربية المحتلة جزءًا من اتفاقية الائتلاف التي وقعها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وزعيم الأزرق والأبيض بيني غانتس عندما شكلوا الحكومة الاسرائيلية الجديدة.

وأجرى الاستطلاع معهد الديمقراطية الإسرائيلي. وكشفت أن 71 في المائة من اليهود اليمينيين يؤيدون الضم. أرقام الوسط واليسار في السياسة الإسرائيلية هي 31 في المائة و 8 في المائة على التوالي.

وفيما يتعلق بالحقوق التي يجب أن يتمتع بها الفلسطينيون الذين يعيشون في المناطق المنوي ضمها ، قال 37 في المائة ممن شملهم الاستطلاع أنه لا ينبغي تغييرها. بينما يرى 24٪ انه يجب منحهم إقامة دائمة ، و 20٪ منهم فقط يؤيدون منحهم الجنسية الإسرائيلية الكاملة.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على