اختلاق الفوضى من قِبل رجالات السلطة الفلسطينية و استهداف لـ صائب عريقات

بدون رقابة - تقارير

حالة من الفوضى المفتعلة تسود في عدد من المناطق التي تقع تحت سيطرة السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية، عقب اعلان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، يوم 20 مايو، حله من الاتفاقات الموقعة من اسرائيل. 

لم يكن اعلان عباس هو الاول، ففي 25 يوليو 2019، اعلن وقفه العمل بالاتفاقات الموقعة مع اسرائيل، جآء ذلك في ختام اجتماع عُقد في “المقاطعة “ الذي يعتبر مقر الرئاسة الفلسطيني.  و على الرغم من قراره المعلن، الا انه لم يرى النور.

و عقب اعلانه وقف العمل بالاتفاقات مع اسرائيل في 2020 مايو، تلته تصريحات مسؤولين في السطلة الفلسطينية لتوضيح موقف القيادة من العنف الذي قد يندلع في مناطق مختلفة من الضفة الغربية.

و قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، ان حكومته، و بقرار واضح من رئيس السلطة الفلسطينية، وقف العلاقات مع “اسرائيل، و لن يسمحوا بالفوضى و اندلاع انتفاضة جديدة.

و بعد ايام من اعلانه المتلفز، حضر اجتماع “منصة التعاون” الذي حضره مندوب عن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، و دعا الاجتماع الى اجراء انتخابات شاملة في فلسطين بما فيها القدس الشرقية و العودة الى المفاوضات لحل النزاعات الفلسطينية-الاسرائيلية.

أخبار ذات صلة :

ازمات مالية متتالية و اغلاقات جديدة تفرضها السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية

محاباة و تجاوز المسؤولين في السلطة الفلسطينية للبروتوكولات الوقائية التي يضعونها

اختِلاق فوضى و استهداف داخلي

في 1 يونيو، اغلق مسلحون في بلدة بيرزيت الطريق الرئيسي الذي يربط مدينة رام الله مع 30 قرية تقريبا. اشعلوا اطارات بالقرب من مبنى سكن طالبات الجامعة، على بعد بضع مئات الامتار من مبنى يضم مركزي الشرطة الفلسطينية و الامن الوقائي. 

 

مسلحون يغلون طريق بلدة بيرزيت، المعروف بطريق المرج، بالقرب من جامعة بيرزيت. 1 يونو 2020

يعتبر المسلحون الذي لا يتجاوز عددهم العشرة شبان، يمولهم وزير الشؤون المدنية حسين الشيخ، و تربطه علاقة صداقة كبيرة مع رئيس المخابرات الفلسطينية ماجد فرج.

يعتبر الشيخ احد عرابي الفوضى خلال الانتفاضة الفلسطينية الثانية. في اكتوبر عام 2003، اصدر الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات اوامر مباشر بتوقيف حسين الشيخ، عقب تقرير داخلي وصله، يفيد بنشر شائعات و استهداف شخصيات من اللجنة المركزية لحركة فتح، عبر بيانات نشرت باسم كتائب شهداء الاقصى التابع لحركة فتح، كان يقف خلفها حسين الشيخ. 

و قررت اللجنة المركزية لحركة فتح تنحية الشيخ عن منصبه كأمين سر مرجعية حركة فتح. و دعت اللجنة المركزية آنذاك ملاحقة و اعتقال حسين الشيخ. 

اختفت اثاره و بقي متخفيا عن المشهد حتى قدوم محمود عباس لرئاسة السلطة الفلسطينية، و عين مسؤولا لهيئة الشؤون المدنية بدرجة وزير، و تعتبر هيئة الشؤون المدنية هي الجهة المخولة بالتنسيق و التواصل مع الجانب الاسرائيلي. و لم يُستَحدث الشيخ منذ تعينه عام 2007. 

وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، 65 عام،  عاقب اكثر من اربع حكومات، و استَثنى رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس من استبداله او اجراء اي استحداث على وزارته منذ تعيينه عام 2007 

استهداف صائب عريقات من داخل الدوائر المغلقة للسلطة الفلسطينية بالتنسيق مع قناة الجزيرة في الدوحة عام 2011.  سُرِبت ملفات المفاوضات من داخل مقر دائرة المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية و نشرت على قناة الجزيرة على حلقات

 

و في 1 يونيو 2020 اعرب المالكي عن استعداده للقاء الاسرائيليين في موسكو، لكن تصريحاته لاقت معارضة علنيه من رئيس المخابرات السابق توفيق الطيراوي، و قال الطيراوي للمالكي في بيان صحفي “انه حان وقت ذاهبك الى المنزل للقاء نفسك”.  

صائب عريقات، كبير المفاوضين الفلسطينين الذي لا يتمتع بالمكر الجيد، لكنه محاور و متحدث جيد في توضيح ابعاد الخطط الاسرائيلية و تفاصيل الاتفاقات الموقعة مع اسرائيل.

واجهة عريقات هجوم مدبر عقب توضيحه ما يتعلق بقرار وقف الاتفاقات مع اسرائيل، و قال أن السلطة الفلسطينية لن تسمح بالفوضى و ستعمل على ضبط الامن. و في لقاء متلفز على قناة روسيا اليوم، في 31 مايو ، اوضح ان عملية ضم مناطق الضفة الغربية ستكون بنسبة 100% للضفة الغربية.

اعقب ذلك اعادة تدوير لتسجيل صوتي على وسائل التواصل الاجتماعي و عدد من المواقع الاعلامية. حيث نُشِر التسجيل الصوتي لاول مرة قبل نحو 6 اعوام، عبر مواقع اعلامية مقربة من رئيس المخابرات الفلسطينية ماجد فرج. 

و قد عُين ماجد فرج رئيسا للمخابرات الفلسطينية عام 2009، في مرسوم رئاسي اصدره رئيس السلطة محمود عباس، يقضي بإعفاء اللواء توفيق الطيراوي و تعين فرج خلفات له.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على