الحزب الحاكم بتركيا: تركيا وإسرائيل تتطلعان لتحسين العلاقات بعد اتصال الرئيسين

إسرائيل بدون رقابة

قال متحدث باسم حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا يوم الأربعاء، إن تركيا وإسرائيل اتفقتا على العمل من أجل تحسين علاقتهما المتوترة وذلك بعد اتصال هاتفي نادر بين رئيسي البلدين.

كانت صحف عبرية قد كشفت قبل ايام عن توسط رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، بين الرئيس الاسرائيلي يتسحاق هرتسوغ والرئيس التركي رجب طيب اردوغان من اجل اعادة دفء العلاقات البلدين.

ويطالب كل طرف الآخر باتخاذ الخطوة الأولى من أجل أي تقارب.

أردوغان وإسرائيل

كان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أجرى اتصالا بالرئيس الإسرائيلي الجديد إسحق هرتزوغ يوم الاثنين لتهنئته على توليه المنصب. وتعتبر الرئاسة في “إسرائيل” منصب شرفي إلى حد كبير.

و كشفت صحيفة “يسرائيل هيوم” العبرية في وقت سابق، ان الرئيس التركي رجب اردوغان اجرى اتصالا مع نظريه الاسرائيلي هرتسوغ خلال تواجد محمود عباس وعدد من مقربيه، خلال زيارة لهم الى تركيا استمرت ثلاث ايام. حيث رتب على عباس الاتصال بينهما الزعيمين التركي والاسرائيلي.

وقال المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية عمر جيليك بعد اجتماع للحزب “تبلور إطار عمل بعد هذا الاتصال ينبغي بموجبه إحراز تقدم بشأن العديد من الأمور التي يمكن تحسينها، واتخاذ خطوات نحو حل مجالات الخلاف”.

وأشار جيليك إلى القضية الفلسطينية باعتبارها إحدى الأمور التي تريد تركيا مناقشتها مع إسرائيل، مضيفا أن مجالات أخرى مثل السياحة والتجارة يجب أن تكون “ذات فائدة للطرفين”. وظلت التجارة بين البلدين قوية رغم بعض الخلافات السياسية.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على