التنسيق الامني يجد طريقه لاعتقال ناشط ضـد الفساد في الخليل

بدون رقابة - أخبار 

اعتقلت قوات الأمن التابعة لـ السلطة الفلسطينية ، في خطوة أثارت غضبًا عامًا ، يوم الأربعاء ، ناشط ضد الفساد بعد أن انتقد عدم المساواة في توزيع المساعدات المالية.

فايز السويطي، مواطن من سكان مدينة الخليل الذي يصف نفسه بأنه “ناشط ضد الفساد المالي والإداري والسياسي في المؤسسات الفلسطينية” ، ينتقد كبار المسؤولين والمؤسسات في السلطة الفلسطينية لتورطهم في الفساد واختلاس الأموال العامة، عبر صفحته على الفيسبوك.

و قالت صحيفة “جيروساليم بوست” الاسرائيلية يوم الخميس، ان قوات الامن الفلسطينية اعتقلت السويطي من منزله في بلدة دورا بمدينة الخليل. و تقع دورا في منطقة “ج”، تخضع لسيطرة الاحتلال الاسرائيلي حصرا، و يظهر اعتقاله ان قوات الامن الفلسطينية تواصل التنسيق الامني مع الجيش الاسرائيلي.

و قال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في 18 مايو، انه في حل من الاتفاقات مع اسرائيل، يشمل ذلك التنسيق الامني. 

و كان السويطي كان قد نشر رسالة مفتوحة على صفحته على الفيسبوك، الى وزير العمل في السلطة الفلسطينية، انتقد فيها توزيع المساعدات المالية للفلسطينيين في قطاع غزة. و في رسالته قال السويطي ان العديد من رجال الاعمال المحسوبين على حركة فتح في رام الله، تلقوا مساعدات مالية من الحكومة الفلسطينية التي يترأسها محمد اشتية. 

و في رسالة اخرى، تسائل السويطي عن اموال مركز خالد الحسيني للسرطان. و اتهم القائمين على المشروع باللصوص. حيث جُمعت ملايين الدولارات من التبرعات و حولت الى مشروع خاص.

مؤسسة محامون من اجل العدالة، ناشدت رئيس الوزارء الفلسطيني محمد اشتية الافراج عن السويطي.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على