الاتحاد الأوروبي : نريد التأكد من أن الفلسطينيين مهيئون لمحاربة التأثير الاقتصادي والاجتماعي

بدون رقابة - تقارير

أعلن الاتحاد الأوروبي ، يوم 9 أبريل، عن حزمة مساعدات مالية وصلت قيمتها 71 مليون يورو (77 مليون دولار أمريكي) الى السلطة الفلسطينية.

قال ممثل الاتحاد الأوروبي ، خلال اجتماعه مع رئيس الحكومة الفلسطينية محمد اشتية ، أن المساعدات قيمتها نحو 71 مليون يورو مخصصة لمواجهة وباء فيروس كورونا في الاراضي الفلسطينية.

تعتبر حزمة المساعدة التي يقدمها الاتحاد الأوروبي ، والتي تشمل أيضًا على المساعدة الإنسانية ، استجابة مباشرة لخطة استجابة السلطة الفلسطينية كوفيد-19. بحسب بيان ما جاء في بيان صحفي للإتحاد الأوروبي.

“و قال الاتحاد الأوروبي أنهم يريدون التأكد من أن الفلسطينيين مهيئون بشكل أفضل لمحاربة التأثير الاقتصادي والاجتماعي لهذا الوباء العالمي. 

حظي القطاع الصحي ، باعتباره أولوية عالمية في هذه الأزمة ، من مساعدات الاتحاد الأوروبي للفلسطينيين.

حيث سيساهم الاتحاد الأوروبي بمبلغ 9.5 مليون يورو إضافي في 6 مستشفيات في القدس الشرقية . بالإضافة إلى الدعم السنوي الذي يقدمه الاتحاد الأوروبي بقيمة 13 مليون يورو ، لمساعدتها على إجراء الاختبارات والرعاية الطبية للفلسطينيين المتضررين من الفيروس. و كذلك دعم إنتاج معدات الحماية في قطاع الرعاية الصحية ، سيساعد الاتحاد الأوروبي على تحفيز الإنتاج المحلي من قبل الشركات الفلسطينية. 

الاتحاد الاوروبي سيقدم دفعة عاجلة بمبلغ 40 مليون يورو ، لموظفي الخدمة المدنية للسلطة الفلسطينية للتأكد من أن السلطة الفلسطينية لديها أموال كافية لتغطية النفقات الإضافية المتوقعة في خطة الاستجابة الخاصة بها.

سيزيد الاتحاد الأوروبي من دعمه للأعمال الفلسطينية الصغيرة والمتوسطة بمقدار 5.5 مليون يورو ، حتى يتمكنوا من الاستمرار في دورهم كعمود فقري للاقتصاد الفلسطيني. كما سيعدل الاتحاد الأوروبي  جهوده لمساعدة المزارعين والشركات الزراعية على البقاء طافية خلال الأزمة.

5 ملايين يورو إضافية خصصت للفئات الاجتماعية الأكثر ضعفا ، والتي من المتوقع أن تتضاعف أعدادها في الأسابيع المقبلة نتيجة للأثر الاقتصادي للتداربير المتخذة المتمثلة في الاغلاقات و الحظر في انحاء الاراضي الفلسطينية.

و تعهد الاتحاد الأوروبي بتقديم 6.9 مليون يورو كمساعدات إنسانية للمنظمات غير الحكومية ووكالات الأمم المتحدة الموجودة بالفعل على الأرض في الضفة الغربية وقطاع غزة. سيمكّنهم هذا التمويل من زيادة تدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها ، كما سيساعد الشرائح الأكثر ضعفاً من السكان في الحصول على الرعاية الصحية الطارئة ، والحصول على خدمات المياه والصرف الصحي والتحويلات النقدية.

بالاضفة الى ذلك، حوالي 4 مليون يورو سيقدمها الاتحاد الأوروبي للأونروا ، للمساعدة في مكافحة فيروس كوفيد 19 في الضفة الغربية وقطاع غزة.

و افاد الاتحاد الأوروبي في بيانه أنه أرسل دفعة مبكرة لمساهمته الإجمالية البالغة 82 مليون يورو في الميزانية البرنامجية  للأونروا في عام 2020. و أضاف أنه سيتم إعادة توجيه 36 مليون يورو أخرى للأونروا في الأردن ولبنان للتركيز على الاحتياجات الصحية العاجلة.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على