محكمة الجنايات تضع ملف إسرائيل جانبا و تخرج في عطلة صيفية

بدون رقابة - أخبار 

خرجت محكمة الجنايات الدولية الى عطلتها المعتادة من كل عام، لكنها لم تحسم ما يتعلق اذا ما كانت تملك صلاحيات في فتح تحقيق جنائي حول جرائم حرب اسرائيلية على الاراضي الفلسطينية.

و بذلك اصبح موعد البت في هذه المسألة قد أرجئ إلى موعد عودة المحكمة من عطلتها الصيفية.

يذكر أن تخويل المدعية العامة في المحكمة فاتو بنسودا بفتح ملف تحقيق كهذا، يعني إمكانية إصدار مذكرات توقيف واعتقال لعشرات بل مئات المسؤولين الإسرائيليين للتحقيق معهم.

و بحسب قناة 124 الاسرائيلية ، أن مثل هذه المذكرات في طبيعتها تكون سرية لئلا يفر المطلوبون من التحقيق، ولهذا شرعت إسرائيل بوضع خطة لمواجهة مثل هذا الموقف تتلخص أولا في عدم التعاون مع جهات التحقيق من أجل عدم إضفاء الشرعية على المحكمة، كما بدأت بوضع قائمة سرية بالمسؤولين الذين يتوقع أن يطالهم التحقيق.

كما أعلنت واشنطن فرض عقوبات على المسؤولين في محكمة الجنايات الدولية وأفراد عائلاتهم في حال قررت المحكمة الشروع بالتحقيقات الجنائية ضد جنود أمريكيين أو ضد جنود أي دولة حليفة مثل إسرائيل.

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على