مواصلة إضراب سبعة أسرى فلسطينيين وتحذيرات للاحتلال الإسرائيلي

أعلن الإعلام في صباح اليوم مواصلة مجموعة من أسرى فلسطينيين إضرابهم الكامل عن الطعام مهددة بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي أن يقوموا بالإتفاق معهم وإلا سيقوموا بتنفيذ تهديدهم وتحذيراتهم التي ستنتهي بإستشهاد أحدهم في أي لحظة نتيجة هذا الإضراب.

أسرى فلسطينيين والإضراب

أسرى فلسطينيين
أسرى فلسطينيين

في الساعات الأولى من صباح اليوم الأثنين الموافق 1 من شهر نوفمبر لعام 2021 ترددت بعض الأخبار عن استمرارية إضراب سبعة أسرى فلسطنيين عن الطعام الذي لا نهاية له ومنهم من تخطوا اليوم المائة في هذا الإضراب.

والذي سينتهي فور الوصول إلى اتفاق مع سلطات الاحتلال الإسرائيلي، وإلا سيتم تنفيذ تحذيراتهم عن إنهاء حياتهم بسبب تدهور الحياة الصحية لديهم لامتناعهم عن الطعام بشكل كامل.

وكانت هناك بعض المصادر التي تبين أن هناك بعض الأسرى الذين يواصلهم يومهم 110 على التوالي في هذا الإضراب مثل ما حدث من الأسير  كايد النمورة أو ما يطلق عليه “الفسفوس”.

بالإضافة إلى الأسير علاء الأعرج الذي استمر في هذا الإضراب ليومه 86، كما يواصل المعتقل مقداد القواسمة إضرابه ليوم 103، وهناك من استمر ليوم 69 و 77 مثل الأسير شادي أبو عكر، والمضرب هشام أو هواش

حالة الأسرى اليوم

أسرى فلسطينيين
أسرى فلسطينيين

تداولت الصحف والأخبار حالات هؤلاء الأسرى، التي توضح احتجاز الفسفوس في إحدى المستشفيات الإسرائيلية برزلاي لتدهور حالته الصحية بعد أن تم إصدار أمر اعتقالي إداري بحقه قبل يومين لمدة ستة أشهر.

وهذا القرار قد تم اتخاذه بعد أن قامت مخابرات الاحتلال الإسرائيلي بتجميد قرار اعتقاله إداريًا يوم 14 من أكتوبر السابق.

هذا بجانب المعتقل المضرب مقداد القواسمة أيضًا الذي تم احتجازه في مستشفى كابلان لحالته الصحية الخطيرة التي أكدت تقارير الأطباء أنه سيواجه الموت بشكل مفاجئ وفي أي لحظة.

اقرأ أيضاً:

RT تابعوا بدون رقابة على
RT تابعوا بدون رقابة على